نبذة عن عين على الأرض

تتناول عين على الأرض الأهمية البالغة للمعلومات البيئية والمجتمعية وأثر التواصل في اتخاذ القرار. وتهدف إلى جمع قادة الفكر والعمل من المجتمع الدولي، وتوحيد الآراء حول الجوانب الرئيسية ذات الأهمية المشتركة، وأخيراً التعاون من أجل تعزيز المبادرات القائمة، وجَسْر الفجوات في المستقبل.

وفي ديسمبر 2011، قامت هيئة البيئة – أبوظبي (EAD) وعبر مبادرة أبوظبي العالمية للبيانات البيئية (AGEDI) وبالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة (UNEP)، بجمع القادة العالميين، والمبدعين، وصناع القرار للمشاركة في القمة الافتتاحية عين على الأرض.

وعبر هذه المبادرات الخاصة، تجمع مبادرة عين على الأرض مجموعة متنوّعة من الشركاء لترسيخ البنية التحتية للمعرفة، والحصول على المعلومات من أجل البيئة والتنمية المستدامة، وبما يتوافق مع المبادئ المنصوص عليها في إعلان قمة عين على الأرض (أبوظبي، 2011).

رؤية ”عين على الأرض“

عالم تتناغم فيه المعلومات البيئية والاجتماعية والاقتصادية مع مشاركة المواطنين، من أجل تحسين القرارات التي تحقق التنمية المستدامة.

بيان مهمة ”عين على الأرض“

تعمل ”عين على الأرض“ على بناء قدرات الشبكات عبر طيف متنوع من مجتمعات المعرفة، وذلك بهدف تحسين عملية صناعة القرار لدعم جهود التنمية المستدامة.