Print this page

إعلان القمة

أُعدّت المسوّدات الأولية لإعلان عين على الأرض على يد مجتمع عين على الأرض بما في ذلك مجموعات العمل (السياسات، الحوكمة والشبكات المؤسساتية؛ المحتوى واحتياجات المستخدم؛ البنية التحتية الفنية؛ بناء القدرات، والتعليم والتوعية؛ والإجراءات التطبيقية)، ولجنة إطار العمل؛ والمجلس الاستثشاري التنفيذي؛ بالإضافة إلى هيئة البيئة – أبوظبي بصفتها الجهة المستضيفة لقمة “عين على الأرض”؛ برنامج الأمم المتّحدة للبيئة (UNEP) كشركاء، ومبادرة أبوظبي العالمية للبيانات البيئية (AGEDI) كجهة تنسيقية.

 

بالإضافة إلى ذلك، وتمهيداً لانعقاد قمة عين على الأرض، تم تنفيذ عدد من النشاطات مع المجتمع الأوسع للبيانات البيئية والمجتمعية، وأيضاً المؤسسات الحكومية الدولية الأخرى والجهات الداعمة من أجل التعريف اجتماعياً بنيّة مبادرة أبوظبي العالمية للبيانات البيئية (AGEDI) لإرساء إعلان قمة “عين على الأرض”، والتمسّك بالإجراءات الإلزامية لمؤتمر الأمم المتحدة حول التنمية المستدامة ريو20+.

ويتضمّن ذلك:

  • تعميم الغرض من إعلان قمة عين على الأرض للممثّلين الدائمين للأمم المتّحدة في جينيف، ونيروبي، ونيويورك، وذلك من قبل الممثّلين الدائمين لدولة الإمارات العربية المتحدة في كل من منظمة الأمم المتّحدة وبرنامج الأمم المتّحدة للبيئة.
  • تقديم إعلان قمة عين على الأرض كجزء من الإجراءات التحضيرية الـ 20 لمؤتمر ريو20+، استجابة لدعوة اللجنة الثانية للتحضير “من أجل تضمينه في وثيقة مُجمّعة تعمل كأساس لتحضير مسوّدة نهائية لوثيقة النتائج”.
  • توزيع مسودّة الإعلان على وزراء البيئة الـ 193 في العالم، لمراجعته والتعليق على مضمونه مع وإبداء آرائهم حول اعتماده نهائياً من قبل المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة (UNEP).
  • نشر إعلان عين على الأرض على الموقع الإلكتروني الخاص بقمّة عين على الأرض، ومقتطفات من تعليقات برامج الأمم المتحدة للبيئة (UNEP).
  • تعميم مضمون الإعلان بين المجموعات الرئيسية في الأمم المتحدة، والجميعات المدنية، وصياغة رد رسمي للإعلان كنتيجة للمنتدى الذي عُقد في 11 ديسمبر 2011.

تتمثّل نتيجة هذه الخطوات ما بعد القمة في اعتراف مؤتمر الأمم المتحدة حول التنمية المستدامة ريو 20+ بدور قمة عين على الأرض كاجتماع تحضيري للدول الأعضاء لمؤتمر ريو 20+.

الحوكمة

من الاعتبارات الرئيسية في تشكيل الهيئات التنظيمية للقمة هو تأسيس تمثيل متوازن لكافة الأطراف، بما في ذلك الأخذ بالحسبان التوزيع الجغرافي، وتضمين التنوّع في شرائح الجمهور، والتكامل والتعاون عن كثب مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومنظمة الأمم المتحدة، والمجموعات الرئيسية في الأمم المتحدة، والتي تضم بحد ذاتها طيفاً واسعاً من الشركاء الدوليين.

المجلس الاستشاري التنفيذي

يتولى مسؤولية إقرار المحتوى الموصى به للقمة والمعرض، بما في ذلك اتجاهات القمة، ومجالات التركيز والمتحدثين، فضلاً عن المراجعة والمشاركة في صياغة أوراق العمل البيضاء ذات المواضيع المحدّدة.

رئيس المجلس الاستشاري التنفيذي:

معالي محمد البواردي، الأمين العام، المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي

الرئيسان المشاركان للمجلس الاستشاري التنفيذي

معالي رزان خليفة المبارك، الأمين العام لهيئة البيئة – أبوظبي

السيد أخيم شتينر، المدير التنفيذي، برنامج الأمم المتحدة للبيئة

 

أعضاء المجلس الاستشاري التنفيذي للعام2011

البروفيسور جاكلين ماكغليد، المدير التنفيذي، وكالة البيئة الأوروبية

السيد جون ماتوزاك، رئيش شعبة التنمية المستدامة والمؤسسات متعددة الأطراف في وزارة الخارجية الأميركية

السيد وارين إيفانز، مدير قسم البيئة، البنك الدولي

السيد روس ميترمييه، الرئيس، منظمة الحفظ الدولية

البروفيسور جوزيه أشاش، مدير، أمانة الفريق المعني برصد الأرض

السيد جاك دانغرموند، الرئيس، معهد أبحاث الأنظمة البيئية (ESRI)

لجنة إطار العمل

تُحدّد إطار العمل العام والتصوّري للقمة، بما في ذلك تصميم البرنامج الخاص بالجلسات العامة والحلقات النقاشية، بالإضافة إلى المشاركة في اختيار أماكن المعرض والمساحات التعليمية والترفيهية، وتحديد المبادرات الخاصة والنتائج الأخرى.

أعضاء لجنة إطار العمل للعام 2011

الرئيسان المشاركان

كاثرين آرمور، هيئة البيئة – أبوظبي

أمناء برنامج الأمم المتحدة للبيئة

عادل عبد القادر، برنامج الأمم المتحدة للبيئة

بيتر غيلروث، برنامج الأمم المتحدة للبيئة

أعضاء 2011

جيف هونتينغتون/ ديفيد ستانرز، وكالة البيئة الأوروبية (EEA)

مايكل ويليامز، الفريق المعني برصد الأرض (GEO)

آرت فان فينغردين، معهد أبحاث الأنظمة البيئية (ESRI)

فليكس دودز، منتدى الشركاء

بسانتا شريسثا، المركز الدولي للتنمية المتكاملة للجبال (ICIMOD)

ستيفن راميج، الاتحاد المفتوح للجغرافية المكانية (OGC)

عباس رجبيفارد، البنية التحتية العالمية للبيانات المكانية (GSDI)

مارك سورنسون، شركة التخطيط الجغرافي التعاوني (GPC)

إد بارسونز، شركة جوجل

مايكل جوودتشايلد، جامعة كاليفورنيا سانتا باربرا

نيك كينغ/ تيم هيرش، المرفق العالمي لمعلومات التنوع البيولوجي (GBIF)

جيرمي واتس، المكتب البيئي الأوروبي

فيليس جونسون، مركز جنوب إفريقيا للأبحاث والتوثيق – ومركز موسوكوتوين لموارد البيئة لجنوب إفريقيا (SARDC-IMERCSA)

غلام ماليكيار، الوكالة الوطنية لحماية البيئة في أفغانستان NEPA

ويليام سونتاغ، وكالة حماية البيئة في الولايات المتّحدة US EPA

مجموعات العمل

أنشئت لتحديد وتأطير القضايا الأكثر تحدّياً في مجال البيانات والمعلومات البيئية. وتضم كل مجموعة عمل قادة من أصحاب الخبرة في مجالاتهم، بحيث يمثّلون قطاعات متنوّعة ومناطق جغرافية ذات صلة. وكانت مجموعات العمل كما يلي:

مجموعة العمل رقم 1: السياسات، الحوكمة والشبكات المؤسساتية

مجموعة العمل رقم 2: المحتوى واحتياجات المستخدم

مجموعة العمل رقم 3: البنية التحتية الفنية

مجموعة العمل رقم 4: بناء القدرات، والتعليم وزيادة الوعي

مجموعة العمل رقم 5: الإجراءات التطبيقية

يمكن الوصول من هنا إلى أوراق العمل البيضاء وما تستعرضه من قضايا رئيسية، وتحدّيات، وفرص، وخطوات مستمرة مُستنبطة من كافة مجموعات العمل الخمس.

مجموعة العمل رقم 1: السياسات، الحوكمة والشبكات المؤسساتية

تُركز على السياسات، والحوكمة، والتنسيق على صعيد مؤسّسي، وعلى أي قضايا ذات مستوى أعلى ترتبط بتطوير اتحاد للحفاظ على المعلومات البيئية.

 

أعضاء مجموعة العمل رقم 1 في العام 2011:

 

الرئيسان المشاركان

إيفار إيه. باستي، استشاري/ مستشار أول للمدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة

لالاناث دي سيلفا، معهد الموارد العالمية (WRI)

الأعضاء

باربرا كلارك، وكالة البيئة الأوروبية (EEA)

أحمد عبد الرحيم، مركز البيئة والتنمية للمنطقة العربية وأوروبا (CEDARE)

يونغلونغ لو، اللجنة العلمية حول مشاكل البيئة (SCOPE)؛ الأكاديمية الصينية للعلوم

دانييل ماغرو، المركز الدولي للقانون البيئي

ماغدولنا توث ناجي، المركز البيئي الإقليمي لوسط وشرق أوروبا (REC)

أليكس دي شربينين، مركز الشبكة الدولية لمعلومات علوم الأرض (CIESIN)، معهد الأرض في جامعة كولومبيا

سومرودي نيكرو، معهد تايلاند للبيئة

فرناندو راموس، معهد البرازيل الوطني لأبحاث الفضاء

إيرين لونغو، مجلس البيئة في زامبيا

تشابا كييس، رابطة قانون الإدارة البيئية

كييث نيكولاس، منظّمة دول شرق البحر الكاريبي

بروس ماكورماك، المنظمة الأوروبية الجامعة للمعلومات الجغرافية (EUROGI)

مايكل ويليامز، الفريق المعني برصد الأرض (GEO)

فرناندو إتشافاريا، مكتب المحيطات والبيئة والعلوم، وزارة الخارجية الأميركية

باولا مارتينز، المادة 19

مجموعة العمل رقم 2: المحتوى واحتياجات المستخدم

تتناول المحتوى الذي يُتوقّع إنشاؤه من خلال شبكة مشاركة المعلومات البيئية، بالإضافة إلى تحديد احتياجات المستخدم بخصوص الأنظمة العالمية للمعلومات البيئية. وتنظر بعين الاعتبار أيضاً إلى المتطلبات الخاصة بالبيانات والمعلومات في عبر مواضيع بيئية محورية وملفات تعريف المستخدمين.

أعضاء مجموعة العمل رقم 2 في العام 2011:

الرئيسان المشاركان

مارك ليفي، مركز الشبكة الدولية لمعلومات علوم الأرض (CIESIN)، معهد الأرض في جامعة كولومبيا

ندي سيرنغ باكورين، هيئة البيئة الوطنية، غامبيا

 

الأعضاء

بيتر فييت، معهد الموارد العالمية (WRI)

ديفيد ستانرز/ كريس ستينمانز، وكالة البيئة الأوروبية (EEA)

جوناثن سميث، برنامج الأمم المتحدة للبيئة UNPE– المركز العالمي لرصد حفظ الطبيعة (WCMC)

ساشا غابيزون/ هالة يسري، منظمة المرأة في أوروبا من أجل مستقبل

مروان محمد الدمشقي، نظام معلومات الرقابة البيئية

لدولة الكويت (eMISK)

باول بارتل، وزارة الخارجية الأميركية

نيكانث جوش، وزارة البيئة والغابات، الهند

ساندرا دي كارلو، وزارة التخطيط، البرازيل

أسماء علي أبا الحسين، جامعة الخليج العربي

غاري فولي، وكالة حماية البيئة في الولايات المتّحدة US EPA

جيوف ويد، معهد أبحاث الأنظمة البيئية ESRI

بيتر كاوينهوفن، جامعة وايكوتو، نيوزيلندا

سايمون ستيوارت، الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة IUCN

 

مجموعة العمل رقم 3: البنية التحتية الفنية

تركّز على العناصر الفنية لأطر العمل الخاصة باتحادات المعلومات البيئية، وتتناول مسائل التشغيل البيني للمعلومات وتقنيات التواصل، وأساليب الاتصال، ومعايير البيانات، ومعايير المحتوى وأنماط البيانات، وقضايا أخرى مماثلة.

 

 

أعضاء مجموعة العمل رقم 3 في العام 2011:

 

الرئيسان المشاركان

هارلان أونسرود، البنية التحتية العالمية للبيانات المكانية (GSDI)

حسام علّام، مركز البيئة والتنمية للمنطقة العربية وأوروبا (CEDARE)

الأعضاء

إريك غان براغ، برنامج الفريق المعني برصد الأرض للبيانات المكانية في أميركا اللاتينية والبحر الكاريبي GeoSUR

سها أولغن، مجموعة العمل الخاصة بالمعلومات الجغرافية للأمم المتحدة

إد بارسونز، شركة جوجل

ستيفن ينسين، وكالة البيئة الأوروبية (EEA)

كيت كروكييل، مايكروسوفت

إيميل تشرينغتون، منظّمة CATHALAC الدولية

روب آتكينسون، منظمة الكومنولث للبحوث العلمية

والصناعية (CSIRO)

نادين علامة، الاتحاد المفتوح للجغرافية المكانية (OGC)

سونيل أبراهام، مركز الإنترنت والمجتمع

باول سميث، مركز البحث المشترك

فهد العوضي، المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (ROPME)

ويم هيوغو، شبكة المراقبة البيئية في جنوب إفريقيا

ماريا كريستينا بويتي، الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU)

غيل هودج، رابطة المعلومات الدولية (IIA)

بورنسوك تشونغبراسيث، مكتب جودة الهواء وإدارة الضوضاء

ريك زيغلر، وكالة حماية البيئة في الولايات المتحدة US EPA

جيه بيرلمان/ ستيف برودي، معهد مهندسي الكهرباء والإلكترونيات IEEE، نظام أنظمة الرصد الكوني للأرض GEOSS

لوك بويربوم، معهد ITC

دوزي إزيغباليك، لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا UNECA

 

مجموعة العمل رقم 4: بناء القدرات، التعليم، وزيادة الوعي

تتناول طيفاً كاملاً من المسائل ذات الصلة والتي تتعلّق بنشر الوعي البيئي، والتعليم على كافة الأصعدة، ومختلف الأنماط، وبناء القدرات.

 

أعضاء مجموعة العمل رقم 4 في العام 2011:

الرئيسان المشاركان

ويليام سونتاغ، وكالة حماية البيئة في الولايات المتّحدة (EPA)

سيفز غوفندر، أنظمة معلومات البيئة (EIS) في إفريقيا

الأعضاء

كارولينا سلوفينسكا، وكالة البيئة الأوروبية (EEA)

دانييل إيدلسون، الجمعية الوطنية الجغرافية

كلير براون، برنامج الأمم المتحدة للبيئة UNPE– المركز العالمي لرصد حفظ الطبيعة (WCMC)

جوناثن آلوتي، هيئة حماية البيئة في غانا

لوسي واروينغي، مركز الحماية في إفريقيا

كارول إكسيل، معهد الموارد العالمية (WRI)

روب بارنز، مركز قاعدة البيانات لمعلومات الموارد العالمية في أريندال بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة UNEP GRID-Arendal

فيكتور لاغوتوف، الجامعة الأوروبية المركزية

أوليمبيا كاستيلو بلانكو، إدارة الاتصال والتعليم – المكسيك

ماركوس ريجيس سيلفا، معاهدة التجارة العالمية لأصناف الحيوان والنبات البري المهدّد بالإنقراض CITES

مازن بدر أحمد الملكاوي، منظمة الصحة العالمية WHO

أندرو سكيدمور، معهد ITC

جاك أندريه إنديون، مركز الرصد الإيكولوجي

 

مجموعة العمل رقم 5: الإجراءات التطبيقية

تقوم بتقييم النماذج الحقيقية للشبكات القائمة والتقنيات الخاصة بشبكات المعلومات البيئية (EIN)، والأغراض ذات الصلة من أجل إرساء وتطوير سيناريوهات فعّالة بشكل سريع، وتكون بمثابة برهان على المفاهيم الموضوعة. وتهدف إلى تحديد التطبيقات العملية التي يمكن الاستفادة منها لربط الجهود المتواصلة في البلدان المختلفة مثل الالتزام الفعلي بمشاركة البيانات، والمحتوى، والمعايير.

 

أعضاء مجموعة العمل رقم 5 في العام 2011:

 

الرئيسان المشاركان

بيرت ينسين، وكالة البيئة الأوروبية (EEA)

كيت تشامبن، فريق العمل الإنساني لخريطة الشارع المفتوح

 

الأعضاء

لورينس هيسلوب، مركز قاعدة البيانات لمعلومات الموارد العالمية في أريندال بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة UNEP GRID-Arendal

كيت كروكيل، مايكروسوفت

جون كالكينز، معهد أبحاث الأنظمة البيئية (ESRI)

مورتون ساولو، السلطة الكينية الوطنية لإدارة البيئة

لوريت بورك، معهد الموارد العالمية (WRI)

أحمد طلعت، القانون الوطني للسياسة البيئية بالكويت

إليزابيث باري، المختبر العام للعلوم والتقنيات المفتوحة

كريغ ميلز، برنامج الأمم المتحدة للبيئة UNPE– المركز العالمي لرصد حفظ الطبيعة (WCMC)

جوناثن إيلر- فيرف، منظمة النزاهة العالمية

يمكن الوصول من هنا إلى أوراق العمل البيضاء وما تستعرضه من قضايا رئيسية، وتحدّيات، وفرص، وخطوات مستمرة مُستنبطة من كافة مجموعات العمل الخمس.